منتديات ديمة الحب

منتديات ديمة الحب (/vb/)
-   القسم الإسلامي (http://dima-love.com/vb/f2.html)
-   -   مدونتك الاسلاميه (http://dima-love.com/vb/t13515.html)

ريم 07-25-2019 09:14 AM

رد: مدونتك الاسلاميه
 
حقيقة الصــلاة هي :
( أن تســـتقيم بيــن الصـــلاتين )/راتب النابلسي

فرّغ قلبك لله بما أمرت به، ولا تشغله بما ضمن لك، وسيرزقك ربك من حيث لا تحتسب.

لكلِّ حاجةٍ سألتَها اللهَ مستغنياً عن النّاس لكلِّ أُمنيةٍ استودعتَها ربّك لكلِّ دعوةٍ دعوتَ بها ونسيتَها ولم ينسها الله لكلِّ حاجةٍ من فرط الرغبة بها دمعتْ عيناك لكلِّ هؤلاء قُلْ بيقين : "يَأْتِ بِهَا اللَّهُ ۚإِنَّ اللَّهَ لَطِيفٌ خَبِيرٌ"

"- هل رأيت الله ؟
- نعم ، كثيرًا -
متى ؟ - حين سترني ، ورزقني ، وعافاني"

"لا تُفكَّرْ في صُعُوبَةِ ظَرْفِكَ فكِّرْ في قُوَّةِ الرَّبِ الذي تدعوه !"

ألا يأتيك الاطمئنان والراحة والأمان .. وأنت تتلو : "أليسَ الله بكافٍ عبده" .. ألا تكفيك كفاية الله لك ؟
أرجوك.. اقرأ بيقين .. ثمَّ بدد بها مخاوف قلبك .. وثِق بربك أنه على كل شيء قدير..

قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله:" أفضل شيء يفعله الأحياء للأموات الدعاء".فتاوى نور على الدرب رقم ٢١٦

أجمل تعريف قرأته للتقوى قول رجل كبير في السن قال : التقوى كيف يكون حالك يوم تكون لحالك !

"لو كان الإنسَانُ يستغفِرُ أكثر مما يشتكي لوجدَ راحته قبل أن يشتكي !"

المثبتات الخمس:
١- القرآن (كذلك لنثبت به فؤادك)
٢- قراءة السيرة (كذلك نقص عليك من أنباء الرسل ما نثبت به فؤادك)
٣- العمل بالعلم (ولو أنهم فعلوا ما يوعظون به لكان خيرا لهم وأشد تثبيتا)
٤- الدعاء (يا مقلب القلوب ثبت قلبي علي طاعتك)
٥- الرفقه الصالحة(واصبر نفسك مع الذين يدعون ربهم).

إإنّ المصائب ما جاءت لتهلكك إنّما جاءت لتمتحن صبرك وإيمانك، والله مع الصابرين.

سعادتك بثلاث :
طاعة، مجاهدة، جنة .. عش بالأولى .. تحمل الثانية .. لأجل الثالثة.

إن طاف بك طائف من همٍ فالجأ إلى الله وامنح غيرك معروفاً ..
أطعم جائعاً، عِد مريضاً تجد راحة وأنساً.

مَن عرِف الله هانت مصيبته، ومَن أنس به زالت غربته، ومَن رضيَ بالقضاء سعد.


المبادرة للطاعة فإن للنفس إقبالاً وإدباراً
قال الإمام أحمد :اذا وجدت من نفسك انشراحا لطاعة فبادر ولاتؤجلها فانك لاتعلم مايعرض لك بعد ذلك

جمال قلبك بالتقوى أولى أن تهتم به من جمال ظاهرك
{ ولباس التقوى ذلك خير }

كم من الهموم انفرجت بسبب ركعة ..
وكم من الأمراض شُفيت بسبب دعوة ..
وكم من أمور تيسرت بسبب دمعة ..
بثوا شكواكم لخالقكم فإنه يجيب دعوة المضطرين ..

جراح 08-10-2019 02:18 PM

رد: مدونتك الاسلاميه
 
*اسأل اللهَ الحيُّ القيُّوم في هذا اليومِ العظيم المبارك أن يبارك في أعماركم وأهلكم وأرزاقكم وأن يحفظكم ويرعاكم ويحرسكم من كُلِّ سُوءٍ ومكروه وأن يتقبَّل صالحات أعمالكم وأن يشافي مرضاكم وأن يرحم موتاكم وأن يغفر لكم ولوالديكم إنَّهُ سَميعٌ قَريبٌ مُجيبُ الدُّعاء

المها 10-11-2019 02:31 AM

رد: مدونتك الاسلاميه
 
اللهم إني استغفرك من كل ذنب يعقّب الحسرة ..
و يُورث الندامة و يرد الدعاء و يحبس الرزق ..
ربي إن كان هناك ذنب يحول بيني وبين تيسير أموري اغفره لي ..

ابتسمي 10-24-2019 07:19 PM

رد: مدونتك الاسلاميه
 
°°

‏"والأولى بنا مع قِصَرِ أعمارنا ألا نصرفها إلا فيما نرجو به رَحْبَ المنْقَلَبِ، وحُسنَ المآب غدًا ".

• 🌻🕊💫
- ابن حزم.

المها 10-25-2019 01:47 AM

رد: مدونتك الاسلاميه
 
سبحان الله و ولاإله إلا الله والله أكبر.
.يكون له في كل كلمة شجرة في الجنة,وهذا أحب الكلام إلى الله.

ريم 12-22-2019 11:24 AM

رد: مدونتك الاسلاميه
 
عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ عَنِ النَّبِىِّ -صلى الله عليه وسلم- قَالَ: « يَقُولُ اللَّهُ تَبَارَكَ وَتَعَالَى لأَهْوَنِ أَهْلِ النَّارِ عَذَابًا: لَوْ كَانَتْ لَكَ الدُّنْيَا وَمَا فِيهَا أَكُنْتَ مُفْتَدِيًا بِهَا؟ فَيَقُولُ: نَعَمْ. فَيَقُولُ: قَدْ أَرَدْتُ مِنْكَ أَهْوَنَ مِنْ هَذَا وَأَنْتَ فِي صُلْبِ آدَمَ أَنْ لاَ تُشْرِكَ - أَحْسَبُهُ قَالَ - وَلاَ أُدْخِلَكَ النَّارَ فَأَبَيْتَ إِلاَّ الشِّرْكَ ».

ابتسمي 01-23-2020 01:51 AM

رد: مدونتك الاسلاميه
 
مِنْ اَهْلِ الْكِتَابِ اُمَّهٌ قَائِمَهٌ يَتْلُونَ ايَاتِ اللَّهِ انَاءَ اللَّيْلِ وَهُمْ يَسْجُدُونَ

ابتسمي 01-23-2020 02:28 AM

رد: مدونتك الاسلاميه
 
كل مكسور سيجبُر ، لا يترك ال ـرب قلباً ضائعاً تحت سمائه🤍

ابتسمي 02-18-2020 07:25 PM

رد: مدونتك الاسلاميه
 
‏⠀

يُرسلنا الله بعضنا لبعضٍ رحمات.


الحجازي 03-04-2020 12:22 AM

رد: مدونتك الاسلاميه
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ريم (المشاركة 553698)
بكيت كثيرا اْريد زينة حياة
لا اْريد الممات
اْبحث عن ترهات
اْرجو سفرا اْرجو نزهة
ولكنني لم اْتعب نفسي
لاْذاكر جيدا لرحلتي الاْخيرة
" الموت "
ترى هل درست دروسي
بالاستغفار
اْتراني جاهلا
فكم من قلب تتقف بحب الله و
هو اْمي لا يقراْ ولا يكتب




اللهم اْعنا على ذكرك

فقدنا مشاركاتك بهذا المتصفح


الساعة الآن 06:47 PM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
dima-love.com