افضل منتدى عربي لعام 2019 منتديات ديمة الحب

القسم الإسلامي

كل مايخص ديننا الحنيف على مذهب السلف الصالح العلوم الشرعية علم الحديث علم التفسير علم الفقه الإسلامي دراسات إسلامية

رجيم القلوب لتخفيف الذنوب

ريجيم القلوب لتخفيف الذنوب الا ترون ان كثير من الأسباب التي أدت الى انتشار ظاهرة السمنة بين الناس وفي مقابل ذلك فقد انتشرت ظاهرة الحرص على تخفيف الوزن والتخلص

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 11-03-2011, 05:47 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية أمير ألدهاء

البيانات
التسجيل: Apr 2011
العضوية: 27
المشاركات: 9,472 [+]
بمعدل : 2.99 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 18
نقاط التقييم: 39
أمير ألدهاء is on a distinguished road
 

الإتصالات
الحالة:
أمير ألدهاء غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

افتراضي رجيم القلوب لتخفيف الذنوب

ريجيم القلوب لتخفيف الذنوب


الا ترون ان كثير من الأسباب التي أدت الى انتشار ظاهرة السمنة بين الناس
وفي مقابل ذلك فقد انتشرت ظاهرة الحرص على تخفيف الوزن
والتخلص من الوزن الزائد والمعروف ب ( الريجيم )

حيث انتشرت المعاهد المتخصصة وذات صيت بعض الوصفات الطبية
بل وحتى انتشرت ظاهرة العمليات الجراحية في المعدة
بهدف تقليل الشهية وتقليل كمية الطعام التي يتناولها هؤلاء

- الكل يعلم ان الانسان مكون من ثلاثة عناصر :

الجسد والروح والعقل


وان كل واحدة من هذه بحاجة الى غذاء
فغذاء الجسد الطعام والشراب والهواء
وغذاء الروح العبادة
وغذاء العقل العلم

ففي الوقت الذي نرى الاهتمام البارز من الجميع باجسادهم
فاذا جاعت غذوها واذا زادت في الوزن جوعوا انفسهم لاجل
ان تكون جميلة ورشيقة

بينما لا نرى نفس الاهتمام بغذاء الروح الذي هو العبادة
حتى يصل الأمر الى الحد الذي فيه تضمر ارواح هؤلاء
وتجف دون ان يلتفت اليها أحد

ومثل الارواح هي كذلك العقول
وإذا كانت الأجساد تعاني من السمنة الزائدة
فإن الأرواح تعاني من الهزال والضعف
وهذا ما نلمسه من ضعف بارز في علاقة الانسان مع خالقه
وقلة طاعته له سبحانه بل والذهاب بعيدا في معصيته
والتعدي لكل حدوده سبحانه

ولقد قال شيخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله

( القلب له مرض وشفاء وله حياة و موت

فالقلب اذا وقعت عليه معصية او شهوة او ذنب قوي مرضه

واذا وقعت عليه موعظة ونصيحة كانت من أسباب صلاحه وشفائه بإذن الله )

- وعليه وامام كثرة ذنوبنا وامام جرأتنا في ارتكابها
وامام حملنا الثقيل منها

فإننا ملزمون بالتخلص منها لأن في ذلك سلامة ارواحنا
مثلما ان التخلص من اوزاننا الزائدة فيه سلامة وصحة أجسادنا

وفي هذا كذلك قال وشبه ابن تيمية رحمه الله الجسد والقلب لما قال :

(أرأيتم الجسد يكون فيه الأخلاط من الطعام او الصديد
فلا يرتاح ولا ينام ولا يستسيغ طعاما فإذا ذهب هذا او أخرجه منه ارتاح

أرأيتم الأرض فيها الزرع وبينه الدغل ( الأعشاب البرية )
فيكون ضعيفا هزيلا فإذا ازلناها قويت الزروع وطاب ثمرها

وكذلك القلب اذا تاب صاحبه من الذنوب ونقاه من الآثام
فان الايمان سيقوى ويستريح القلب للطاعات )

ولذلك كان النبي صلى الله عليه وسلم يقول

" يا أيها الناس ! توبوا إلى الله . فإني أتوب ، في اليوم ، إليه مائة مرة"

الراوي: الأغر المزني المحدث: مسلم
المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 2702
خلاصة حكم المحدث: صحيح

سئلت امرأة عجوز تقدم بها السن
عن سر احتفاظها بنضارتها وجمالها وبهاء منظرها .. أي مواد التجميل تستعملين ؟

فأجابت :
استخدم لشفتي الصدق
ولصوتي الصلاة
ولعيني الرحمة والشفقة
وليدي الاحسان
ولقوامي الاستقامة
ولقلبي الحب

ولذلك ادعوكم للاسراع

بريجيم القلب لنخفف من ذنوبنا
وننجو من الخسران يوم لقائه


وشكرا ً لكم


عرض البوم صور أمير ألدهاء   رد مع اقتباس

قديم 11-04-2011, 06:45 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية مندوب سامي

البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 46
المشاركات: 2,718 [+]
بمعدل : 0.86 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 12
نقاط التقييم: 111
مندوب سامي will become famous soon enoughمندوب سامي will become famous soon enough
 

الإتصالات
الحالة:
مندوب سامي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمير ألدهاء مشاهدة المشاركة
ريجيم القلوب لتخفيف الذنوب


ولذلك ادعوكم للاسراع

بريجيم القلب لنخفف من ذنوبنا
وننجو من الخسران يوم لقائه


وشكرا ً لكم

احسنت اميرنا

وجزاك الله كل الخيرات والحسنات


عرض البوم صور مندوب سامي   رد مع اقتباس

قديم 11-05-2011, 09:41 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية أمير ألدهاء

البيانات
التسجيل: Apr 2011
العضوية: 27
المشاركات: 9,472 [+]
بمعدل : 2.99 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 18
نقاط التقييم: 39
أمير ألدهاء is on a distinguished road
 

الإتصالات
الحالة:
أمير ألدهاء غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مندوب سامي مشاهدة المشاركة
احسنت اميرنا

وجزاك الله كل الخيرات والحسنات


أشكرك أخي الغالي .. مندوب سامي
واسأل الله أن يجعل أيامك كلها خير وسعادة


عرض البوم صور أمير ألدهاء   رد مع اقتباس

قديم 11-07-2011, 08:01 AM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية همسه خجوله

البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 53
المشاركات: 389 [+]
بمعدل : 0.12 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 9
نقاط التقييم: 10
همسه خجوله is on a distinguished road
 

الإتصالات
الحالة:
همسه خجوله غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

افتراضي

جزااااااااااااااااك الله خيرالجزاء اخوي اميرررررررررررررر والله يجعلها بموازين حسناتك الى الامام استغفر الله واتوب اليه ننتظر جديدك الرائع والمفيد


عرض البوم صور همسه خجوله   رد مع اقتباس

قديم 11-07-2011, 05:32 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية أمير ألدهاء

البيانات
التسجيل: Apr 2011
العضوية: 27
المشاركات: 9,472 [+]
بمعدل : 2.99 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 18
نقاط التقييم: 39
أمير ألدهاء is on a distinguished road
 

الإتصالات
الحالة:
أمير ألدهاء غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة همسه خجوله مشاهدة المشاركة
جزااااااااااااااااك الله خيرالجزاء اخوي اميرررررررررررررر والله يجعلها بموازين حسناتك الى الامام استغفر الله واتوب اليه ننتظر جديدك الرائع والمفيد


بسم الله الرحمن الرحيم

أشكرك يا همسة وأشكر مرورك الذي يشرفني

ويسعدني وكوني دائما ً بالقرب .

ودمتي في سعادة


عرض البوم صور أمير ألدهاء   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
لتخفيف, الذنوب, القلوب, رجيم


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ليس الألم في رحيل من نحب . ولكن الألم في رحيـل أرواحنامعهم ريم منتدى المواضيع العامة 5 12-08-2012 11:06 PM
الأسباب التي تعين العبد في الابتعاد عن المعاصي دروب عمري القسم الإسلامي 6 06-20-2011 01:21 PM


الساعة الآن 11:32 AM


Powered by vBulletin ® Development : the-arabs.com